0

أخبار الساعة: " شكرا لكم" مبادرة حضارية تعكس إيمان الدولة بقيمة العمل

أخبار الساعة / إفتتاحية

أبوظبي في 6 يناير/ وام / وصفت نشرة ” أخبار الساعة ” مبادرة ” شكرا لكم ” التي أطلقها صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي ” رعاه الله ” لشكر وتقدير العاملين في القطاعات الخدمية الأساسية.. بأنها مبادرة حضارية راقية تعكس إيمان دولة الإمارات تحت قيادة صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة -حفظه الله- بقيمة العمل وتقديرها لكل من يسهم في مسيرة تنمية المجتمع وتطوره .

وتحت عنوان ” مبادرة حضارية ” قالت إن هذه المبادرة وتفاعل فئات المجتمع المختلفة معها يعكسان العديد من المعاني والدلالات المهمة التي تميز الوجه الحضاري والإنساني لدولة الإمارات: أولها أن القيادة الرشيدة في الدولة تكرم كل الفئات التي تخدم الوطن وأن هذا التكريم لا يقتصر فقط على المواطنين بل والمقيمين أيضا من مختلف الجنسيات الذين يقومون بأدوار مهمة لا غنى عنها في نهضة الوطن وتسهم في “جعل الحياة أسهل وأفضل في دولة الإمارات” على حد تعبير صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم مؤكدة ان تكريم الجهد والعمل أصبح ثقافة عامة في المجتمع تتعامل مع الجميع من خلال منظور إنساني يوفي المجدين حقوقهم ويختص بالتكريم كل من يسهم في خدمة الوطن ونهضته وهذا يعبر عن نفسه في العديد من المبادرات والجوائز كجائزة أبوظبي التي تمنح لأولئك الأشخاص سواء كانوا مواطنين أو مقيمين الذين أسهموا في بناء ونهضة مجتمع الإمارة بأعمالهم الخيرة والجليلة .

وأضافت النشرة التي يصدرها مركز الإمارات للدراسات والبحوث الاستراتيجية..أن ثاني تلك الدلالات والمعاني هو تقدير العمل والعطاء والإنجاز كقيم رئيسية لا غنى عنها لتحقيق الأهداف التنموية المنشودة التي تسعى الدولة إلى تحقيقها وهذا ما أكده بوضوح صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة ” حفظه الله ” في كلمة سموه بمناسبة اليوم الوطني الرابع والثلاثين حينما قال ” لقد آن الأوان لمؤسساتنا السياسية والدينية والثقافية والإعلامية والتعليمية ومنظمات المجتمع المدني أن تتحمل مسؤولياتها في غرس قيم العمل داخل المجتمع وتغيير النظرة السلبية المرتبطة بالعمل المهني واليدوي وتأكيد مفهوم العمل باعتباره مسؤولية وقيمة إنسانية حضارية ودينية ” .

وأوضحت أن مبادرة ” شكرا لكم ” ترجمة واضحة لهذه المقولة لأنها تعلي من قيمة العمل داخل المجتمع وتؤكد أن أي جهد وكل طاقة توجه لخدمة الوطن تحظيان بالتقدير .

وبينت أن ثالثها هو ما يتميز به مجتمع الإمارات من سمات إجتماعية كالتعاطف والتراحم والتكافل والتضامن فلا شك أن تجاوب فئات المجتمع المختلفة والعديد من هيئات ومؤسسات الدولة مع هذه المبادرة من خلال توجيه الشكر وتقديم الهدايا للعاملين في القطاعات الخدمية الأساسية إنما يجسد حالة التآلف والمودة التي تميز العلاقات بين فئات المجتمع المختلفة وهي الحالة التي تنعكس إيجابا على ما يشهده المجتمع من تماسك واستقرار .

وقالت ” أخبار الساعة ” في ختام إفتتاحيتها إنه حينما تنتشر قيم العمل والعطاء والإنجاز في أي مجتمع من المجتمعات فإن ذلك يكون دليلا على أن هذا المجتمع يمتلك الأساس القوي للتقدم والرقي والتطور المستمر وهذا ما يميز دولة الإمارات العربية المتحدة التي نجحت قيادتها الرشيدة في غرس منظومة هذه القيم لتحتل الصدارة في سلم أولويات المجتمع وهذه حقيقة راسخة يؤكدها ما وصلت إليه الدولة من نهضة وتطور في مختلف المجالات حتى باتت نموذجا ناجحا في التنمية والبناء والأمن وانتشار القيم الإيجابية والفاعلة بين فئات المجتمع المختلفة.

مل / عب / زا /.

تابع أخبار وكالة أنباء الإمارات على موقع تويتر wamnews@ وعلى الفيس بوك www.facebook.com/wamarabic. . .

وام/root/و/عب/ز ا