0

تنفيذاً لتوجيهات رئيس الدولة ..افتتاح كلية تقنية حديثة للطلاب بباكستان

الامارات /باكستان/ افتتاح كلية تقنية حديثة للطلاب

من حسين مناعي ..

باجور باكستان في 20 ابريل / وام / تنفيذاً لتوجيهات صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة حفظه الله بمساعدة أبناء جمهورية باكستان الإسلامية ودعم قطاع التعليم التقني والمهني فيها ..أعلنت إدارة المشروع الإماراتي لمساعدة باكستان الانتهاء من انجاز مشروع الكلية التقنية الحديثة للطلاب في منطقة باجور بجمهورية باكستان الإسلامية بتكلفة اجمالية بلغت حوالي 4ر3 مليون دولار وتسليمه للحكومة المحلية.

جاء ذلك خلال حفل الافتتاح الرسمي الذي نظمته إدارة المشروع الإماراتي برعاية وحضور الفريق أول إشفاق برويز كياني رئيس أركان الجيش الباكستاني وسعادة عيسى عبدالله الباشه النعيمي سفير الدولة لدى جمهورية باكستان الإسلامية وعبدالله خليفة الغفلي مدير المشروع الإماراتي وعدد من قيادات الجيش الباكستاني وكبار المسؤولين الحكوميين في الإقليم وأعضاء فريق المتابعة الميداني للمشروع .

بدأ الحفل بتقديم إيجاز عن أهمية مشروع بناء الكلية التقنية الحديثة ومدى الفائدة المستقبلية من هذه الكلية لسكان المنطقة وأبنائها .. ثم تم استعراض مراحل وسير العمل في انشاء وتجهيز الكلية .. بعد ذلك القى مدير الكلية كلمة أشاد فيها بجهود ومبادرات صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة حفظه الله بدعم ومساعدة أبناء باكستان ..وأشار إلى أهمية الكلية التقنية الحديثة في دعم الشباب في المنطقة وتطويرهم علمياً ومهنياً وتقنياً ومساعدتهم على الاعتماد على أنفسهم في العمل والإنتاج وتطوير الذات .. وختم كلمته بتوجيه الشكر والتقدير باسم أهالي منطقة باجور إلى صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة حفظه الله وشعب الإمارات وجميع من عمل على إنجاز هذا المشروع التعليمي الحيوي .

ثم قام الفريق أول إشفاق برويز كياني يرافقه سعادة السفير عيسى عبدالله الباشة النعيمي وعبدالله خليفة الغفلي وكبار المسؤولين الحكوميين الباكستانيين بإزاحة الستار عن اللوحة التذكارية لهذه المناسبة وتوجهوا بالدعاء لصاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة حفظه الله على هذه المكرمة والتي تشكل إضافة مهمة وضرورية في تحسين ظروف الشباب وفتح مركز العلم أمامهم في منطقة باجور وبما يخدم عملية التطور الإقتصادي والإجتماعي والمهني في جمهورية باكستان الإسلامية .

واطلع راعي الحفل والضيوف من خلال جولة ميدانية داخل مبنى الكلية التقنية الحديثة على الأقسام التعليمية وقاعات التدريب المهني والفني فيها واستمعوا الى شرح مفصل عن الدبلومات التعليمية التي تدرس فيها ومراحلها الزمنية والقدرة الاستيعابية للكلية في كل قسم من أقسامها ..

كما تم تعريف الضيوف بالأجهزة والمعدات التدريبية في أقسام التعدين والميكانيكا والصناعة والتقنية .

وشملت الجولة كذلك المختبرات العلمية والوحدة الفنية وورش التدريب العملي والمباني الخاصة بسكن الطلاب والمعلمين .

وفي كلمة بهذه المناسبة أشاد عبدالله خليفة الغفلي بالتوجيهات الكريمة والمبادرات المتواصلة لصاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة ” حفظه الله ” بدعم ومساعدة أبناء الشعب الباكستاني والاهتمام بتوفير البيئة التعليمية الملائمة والمناسبة لهم حيث ان افتتاح الكلية التقنية الحديثة يمثل ترجمة عملية لتوجيهات سموه التي تهدف إلى المساهمة في التنمية الشاملة للفرد والمجتمع في جمهورية باكستان الإسلامية .. كما أنها تعكس الصورة المثالية الدائمة للنهج الإنساني والتنموي للقيادة السياسية لدولة الإمارات تجاه الشعوب النامية والفقيرة .

وأشار عبدالله الغفلي ان الكلية تشكل إضافة مهمة وضرورية في تحسين ظروف الشباب وفتح مجالات سوق العمل أمامهم حيث أن الغاية من إنشائها تعليم وتدريب وتطوير مهارات خريجي الثانوية العامة من الشباب على أسس علمية وفتح المجال أماهم لاستكمال دراستهم العليا والحصول على الدبلوم في مجال الاختصاص مما يجعلهم عناصر فاعلة في المجتمع قادرين على تعزيز مهاراتهم والاعتماد على أنفسهم والارتقاء بقدراتهم ومهاراتهم التقنية والعملية والفنية .

وأوضح مدير المشروع الإماراتي ان الكلية التقنية الحديثة سيكون لها دور أساسي في دعم التنمية في مختلف المجالات الوظيفية الصناعية والحرفية والزراعية وتطوير العمل والإنتاج في هذه المجالات بصورة أفضل وأرقى مستوى .. حيث أن تطوير واعداد القوى البشرية المدربة والمقتدرة على التعامل مع التكنولوجيا المعاصرة في مختلف مستويات التخصص هو مفتاح النهضة الشاملة .. وهذا ما تحققه الكلية التقنية التي تتوفر فيها كافة الوسائل التعليمية والبرامج الحديثة للتعليم والتدريب المهني .

وأشار الغفلي إلى أن الكلية التقنية الحديثة تم بنائها على مساحة 45 الف قدم مربع وتضم عددا من القاعات والورش والمختبرات التي زودت بأحدث الالات والمعدات المتخصصة والمتطورة للتعليم والتدريب وتشمل أقساماً للتعدين والميكانيكا والصناعة والكهرباء والمهارات التقنية تستوعب 450 طالباً بالإضافة إلى الكادر التعليمي وهي مهيأة لتدريب وتخريج 150 طالباً كل عام .. حيث تستمر الدراسة فيها لمدة 3 سنوات يحصل بعدها الطالب على شهادة الدبلوم في مجال تخصصه .

وأكد الغفلي أن التعليم التقني والفني الذي ستقدمه الكلية التقنية الحديثة للطلاب سيرتبط بصورة مباشرة مع الواقع الاقتصادي والاجتماعي للمجتمع الباكستاني مما سيجعلها مساهمة في دفع عجلة تطوير التنمية زراعياً وصناعياً وتجارياً وإدارياً وصحياً في جمهورية باكستان الإسلامية .

من جانبه اكد سعادة السفير عيسى عبدالله الباشه النعيمي ان المشاريع الإنسانية التي تنفذها دولة الإمارات في جمهورية باكستان بتوجيهات صاحب السموالشيخ خليفة بن زايد ال نهيان رئيس الدولة حفظه الله تحرص على مساندة المتأثرين وتحسين ظروفهم الإنسانية من خلال المساهمة في تأهيل البنية التحتية وإعادة إعمار ما دمرته الكارثة التي شردت الملايين في ظروف إنسانية صعبةعام 2010 وفي اطار العلاقات المتميزه بين دولة الإمارات العربية المتحدة وجمهورية باكستان الإسلامية في شتى المجالات مشيرا الى أن الإمارات دائما في طليعة الدول التي تقدم المساعدات ليست لباكستان فحسب بل لكل دول العالم .

واضاف ان المشروع الإماراتي لمساعدة باكستان يمثل رسالة إنسانية وأخوية صادقة وعربون محبة ووفاء وتقدير للشعب الباكستاني.

وقال ..اليوم ونحن نفتتح إحدى هذه المعاهد المتخصصة في الجانب التقني والتكنولوجي والتي تاتي ضمن المشاريع التعليمية التي ينفذها المشروع الإماراتي لمساعدة باكستان والتي بلغت 53 مشروعا تعليميا قد احدثت نقلة نوعية وكانت محل اهتمام كبار المسؤولين الباكستانيين بجانب الأهالي وأيضا تحظى باهتمام الأجانب الزائرين للمنطقة واشار الى انه قبل حوالي ثلاثة أشهر زار ممثل الأمين العام للأمم المتحدة للتعليم ومعالي رئيس وزراء بريطانيا السابق غوردون براون اقليم خيبر بختونخوا وشاهدا عددا من المدارس المنتشره في جميع انحاء الأقليم حيث اشادا بهذه المبادرة الطيبة وبجهود صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد ال نهيان رئيس الدولة حفظه الله الإنسانية وأكدا أنها احدثت نقلة نوعية للتعليم في المنطقة مما تعزز جهود التعاون الدولي لمساعدة باكستان .

/ حس/

تابع أخبار وكالة أنباء الإمارات على موقع تويتر wamnews@ وعلى الفيس بوك www.facebook.com/wamarabic. . .

وام/root/و/وح