0

حاكم عجمان يشهد مؤتمر جودة الحياة فى الامارات

حاكم عجمان/ مؤتمر جودة الحياة / حضور.

عجمان فى 19 مارس / وام / شهد صاحب السمو الشيخ حميد بن راشد النعيمي عضو المجلس الأعلى حاكم عجمان بحضور سمو الشيخ عمار بن حميد النعيمى ولى عهد عجمان رئيس المجلس التنفيذى مؤتمر “جودة الحياة في الإمارات” الذى عقد صباح اليوم بفندق كمبنسكي عجمان وينظمه المجلس التنفيذى بعجمان بالتعاون مع مجلس الامارات للتنافسية.

حضر فعاليات المؤتمر الشيخ احمد بن حميد النعيمي ممثل الحاكم للشؤون المالية والادارية والشيخ عبدالعزيز بن حميد النعيمي رئيس دائرة التنمية السياحية والشيخ راشد بن حميد النعيمي رئيس دائرة البلدية والتخطيط ومعالي الشيخ الدكتور ماجد بن سعيد النعيمي رئيس الديوان الاميرى ومعالى مريم محمد خلفان الرومى وزيرة الشئون الاجتماعية ومعالى الدكتور راشد أحمد بن فهد وزير البيئة والمياه ومعالى الدكتور عبدالله بلحيف النعيمى وزير الأشغال العامة و الشيوخ و مدراء الدوائر الاتحادية والمحلية والمدعوون .

كما حضر المؤتمر أكثر من 250 شخصية من صناع القرار وكبار الشخصيات في الدولة ونخبة من المتحدثين.

وبدأت فعاليات المؤتمر بوصول صاحب السمو راعي الحفل بعدها عزفت الموسيقى بالسلام الوطني لدولة الامارات العربية المتحدة تلاه آيات من الذكر الحكيم ثم ألقى سمو الشيخ عمار بن حميد النعيمي كلمة رحب فيها بصاحب السمو حاكم عجمان والحضور وقال ” يطيب لي في هذا الصباح السعيد ومن وطن السعادة أن أرحب بكم في مؤتمر “جودة الحياة في الامارات.. سنوات طويلة والانسان على هذه الأرض يبحث عن السعادة ولسنوات طويلة اقترن تعريف السعادة بمعدل الدخل القومي للفرد ثم ثبت أن السعادة لا تقترن بالمال وحده.. وقبل أكثر من أربعين عاما قال المغفور له بإذن الله الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان ” إن حجم الدول لا يقاس بالثروة والمال وأن المال ما هو إلا وسيلة لتوفير الحياة الكريمة والآمنة لأبنائها”.. هذا هو الفكر الذي تأسس عليه مشروع السعادة في دولة الامارات العربية المتحدة..مشروع السعادة الذي تتحقق انجازاته بهمة القيادة وعزيمة الشعب.

وأضاف سموه ” اليوم وبعد أن رتب تقرير “السعادة العالمي” دولة الامارات العربية المتحدة الأولى عربيا والسابعة عشرة عالميا بطريقة علمية تعكس مستوى السعادة التي نعيشها على هذه الأرض ..نجد أنفسنا اليوم في تحدٍ جديد .. تحدي تصدير هذه السعادة حتى لا تكون حكرا على دولتنا الحبيبة فقط إنما على كل الدول الشقيقة و القريبة لا بل على كل دول العالم “.

وأعرب سموه عن أمله في أن يقدم هذا المؤتمر قيمة مضافة وقال ” في طريقنا لأن نكون أسعد شعب يعيش في أسعد وطن” .
 

بعد ذلك ألقى معالى الدكتور عبدالله بالحيف النعيمى وزير الاشغال عضو لجنة مبادرات صاحب السمو رئيس الدولة كلمته قال فيها ” إننا في دولة الإمارات العربية المتحدة ومع سعادتنا لورود الإمارات في المرتبة الأولى عربياً والسابعة عشرة عالميا في تقرير السعادة العالمي 2012 إلاّ أننا يجب أن نوضح بأننا نعمل وفق منظومة ربما تكون مختلفة عن المنظومة التي تم على أساسها إعداد تقرير السعادة العالمي .. فمنظومتنا تسير وفق رؤية وتوجيهات صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد ال نهيان رئيس الدولة “حفظه الله” الذي ما ينفك يعمل على رفع المستوى المعيشي والاقتصادي والاجتماعي لاخوانه وأبنائه المواطنين حتى يؤمن لهم ما يمكن للقائد والدولة تأمينه لأي شخص حتى تتوافر لديه مقومات السعادة والرفاه وفقاً لخصوصيات الحياة للمواطن الاماراتي “.

وأضاف معاليه” كان تشكيل لجنة متابعة مبادرات صاحب السمو رئيس الدولة هو نواة لتنفيذ توجيهات سموه في هذا الخصوص بدون أي معوقات سواء إجرائية أو بيروقراطية أو إدارية وكانت توجيهات صاحب السمو تنفيذ كافة المشاريع التنموية التي من شأنها رفع مستوى الرفاه لدى المواطنين في كل مكان..

وقد كانت البداية في المناطق النائية بالنظر لأن المواطنين القاطنين بهذه المناطق هم الأقل حظا من ناحية توفير الخدمات والمتطلبات فجاءت المرحلة الأولى لتطوير المناطق النائية بحزمة مشاريع وفق رؤية واضحة تبنت فكرة إنشاء مراكز يمكن لها أن تشكل نواة مدن مستقبلية وتم إنشاء عدد من المرافق في كل مركز من هذه المراكز والتي بلغ عددها سبعة مراكز ومن تلك المرافق المدارس ورياض الأطفال والمراكز الصحية ومراكز الشرطة ومراكز الدفاع المدني علاوة على بعض المجمعات السكنية وتم ربط هذه المراكز بكافة المناطق المحيطة بها بشبكة طرق داخلية تؤمن الوصول لهذه المراكز بكل يسر .

وأضاف انه قبيل الانتهاء من أعمال المرحلة الأولى جاءت توجيهات صاحب السمو رئيس الدولة بوضع دراسة شاملة لأولويات العمل التي من شأنها رفع مستوى الرفاه الاجتماعي والاقتصادي للمواطنين فجاءت الدراسة بمجموعة من المشاريع الحيوية التي تتعلق بتفاصيل الحياة اليومية للمواطنين فكان التركيز على إنشاء شبكات طرق تربط الإمارات المختلفة ببعضها البعض وكذلك شبكات طرق داخلية تعالج وتكمل من المشاريع المحلية القائمة بالإمارات المختلفة لما من شأنه أن يزيد من الترابط الاجتماعي بين أبناء الشعب الواحد ويسهل تنقله وكذلك فإن من شأن مثل هذه الشبكات من الطرق أن ترفع فرص الاستثمار والتبادل التجاري في الدولة .

وأوضح أن أعمال المرحلة الثانية من مبادرات صاحب السمو رئيس الدولة تضمنت حزمة من المشاريع منها تطوير موانئ الصيادين بالدولة وكذلك إنشاء مساجد تشكل صروحا معمارية وثقافية علاوة على إنشاء عدد من المستشفيات التخصصية والمراكز الصحية وتجهيز المستشفيات القائمة بما تحتاجه من معدات طبية .. فيما ركزت أعمال هذه المرحلة على إنشاء مجمعات سكنية للمواطنين حيث أن العمل جاري نحو إنشاء مجمعات سكنية تحوي ثلاثة الاف فيلا للمواطنين في مناطق متعددة من الدولة “.

وقال معاليه ” لأن الأب والقائد يسعى دوما لتلمس احتياجات شعبه وبالنظر لما يشكله المسكن من أهمية قصوى في سعادة الفرد فقد وجه صاحب السمو رئيس الدولة بإحلال كافة المساكن الحكومية التي بنيت قبل العام 1990 والتي تتجاوز الـ 12 ألف مسكن وجاءت توجيهاته ببناء هذه المساكن بالسرعة الممكنة وضمن معايير الجودة العالية حتى يتمكن المواطن من الانتفاع بهذا المسكن المميز في أقرب وقت .. وعلاوة على المسكن وقبل الانتهاء من أعمال المرحلة الثانية فقد وجه صاحب السمو رئيس الدولة بالبدء بأعمال المرحلة الثالثة والتي تتضمن علاوة على المجمعات السكنية عدداً كبيراً من المشاريع الكبرى والتي منها مشاريع مساجد ومستشفيات ومراكز صحية ومحطات لتجميع وإدارة المخلفات ومشاريع طرق وبنية تحتية.

وأضاف معالي وزير الاشغال ” إن إحساس المواطن الإماراتي بالسعادة ليس نابعاً من الرفاه الاقتصادي فحسب بل نابع من إحساسه العميق بحرص قيادته على سعادته وعلى توفير سبل الراحة والسعادة والاستقرار له وعلى رفع مستوى تلك المقومات يوماً بعد يوم “.

بعد ذلك ألقى البروفيسور جون هيليول الخبير العالمي وأحد محرري تقرير السعادة العالمي أستاذ في جامعة كولومبيا والمدير المشارك لـ سيفرا للتفاعلات الاجتماعية والهوية وبرنامج الرفاه والذي حصل على شهرة عالمية لعمله الرائد في مجال إدماج المفاهيم مثل الهوية الاجتماعية والرفاه والسعادة في نماذج اقتصادية للتنمية كلمة أشار فيها إلى أنه تم اختيار 20 مارس من كل عام للاحتفال باليوم العالمي للسعادة من قبل الأمم المتحدة وذلك في يونيو عام 2012 بعد أيام من صدور أول تقرير السعادة العالمي من الأمم المتحدة .

وتساءل ماهي أفضل طريقة للاحتفال بهذا اليوم و ما الذى ما يمكننا القيام به لعيش أجواء من السعادة من عدة نواح جاذبة وابداعية على الرغم من احتمالية أن يكون لدى كل شخص فكرة أفضل منها.. مشيرا إلى أن أفكاره تم تجربتها في المختبر، والنتيجة كانت جيدة ومرضية.

وحول التجربة الأولى قال” لماذا لا تحول رحلتك التالية في المصعد من ” عقوبة سجن لمدة قصيرة في كثير من الأحيان تقضيها في قراءة شهادة فحص وتعليمات المصعد” إلى مناسبة اجتماعية تنتظر حدوثها.. لا سيما إذا كانت ناجحة حاول مرة أخرى وقم بدعوة زملائك لتجربتها.. التجربة الثانية لماذا لا تبادر إلى العطاء والكرم في متجر القهوة القريب منك وذلك بدفع الطلب القادم أو الذي يليه ودعوة المستفيدين لتبادل السعادة التي تشعر بها عن طريق القيام بالعمل ذاته.. في بعض الأحيان قد تستمر وهذا يظهر كيف يكون الكرم مجزياً ومعدياً بطريقة ايجابية.. التجربة الثالثة للمطارد، ماذا عن أي عمل من أعمال اللطف أو الكرم التي يمكن أن تمس خيالك.

واضاف “ماذا يحدث في أرجاء العالم في هذا اليوم.. في باريس ستطلق منظمة التعاون والتنمية الاقتصادية منهجية قياس مستويات الرخاء والرفاهية والذي يعتبر الدليل الأول لقياس مستوى السعادة لمكاتب الإحصاء الوطنية أما في لندن فإن منظمة “العمل من أجل السعادة” ستحتفل بأبطال السعادة في مجالس كبار الشخصيات.

وتناول هيليويل أفضل الممارسات وتجارب الدول في مجال جودة الحياة وجهود ومساعي الدول فى اسعاد شعوبها مشيدا بإسهامات الدولة في توفير أرقى مستويات الرخاء والرفاهية لمواطنيها .

بعد ذلك قام صاحب السمو الشيخ حميد بن راشد النعيمى بتكريم معالى الدكتور عبدالله بلحيف النعيمى والبروفيسور جون هيليول تقديرا لهما على مشاركتهما المميزة فى المؤتمر .. غادر بعدها سموه قاعة المؤتمر.

عقب ذلك عقدت حلقة نقاش تحدثت خلالها الدكتورة موزة غباش رئيسة رواق عوشة بنت حسين الثقافى والشيخ الدكتور عبدالعزيز بن علي بن راشد النعيمي مستشار حكومة عجمان في البرامج والاستراتيجيات البيئية وامين عام جمعية الاحسان الخيرية واللواء محمد احمد راشد المري مدير عام الادارة العامة للإقامة وشؤون الاجانب في امارة دبي .

وأدار النقاش الدكتور خليفة علي السويدي عميد وحدة المتطلبات ووكيل كلية التربية في جامعة الامارات وتناول معنى السعادة ” جهود دولة الإمارات في الحفاظ على حقوق الأفراد وأهم ركائزها ودعائمها في المجتمع ” وكيف يتم قياس الشعور بالأمن وماهي أهم المبادرات المرتبطة بتعزيز هذا الشعور اضافة الى دور مؤسسات الدولة في تحقيقها والحفاظ عليها ” التعاون والشراكات بين وزارة الداخلية ومؤسسات القضاء وباقي مؤسسات الدولة في هذا الجانب” ..ودور مؤسسات المجتمع المدني تجاهها.. وكيف نعزز ما تحقق في الوطن كمواطنين ووافدين /دور الأفراد/.

وأقيم على هامش المؤتمر معرض صور وافلام لإنجازات المؤسسات الحكومية حول موضوع تطبيق الرفاهية والسعادة وتحسين جودة الحياة لمجتمع الامارات في محاولة للمساهمة في الحفاظ على البيئة ويشارك فيه وزارة شؤون الرئاسة ولجنة مبادرات صاحب السمو رئيس الدولة وبرنامج زايد للإسكان والهلال الاحمر وصندوق الزواج والمجلس التنفيذي لإمارة عجمان .

وفى تصريحات لوسائل الاعلام عقب المؤتمر أشاد سمو الشيخ عمار بن حميد النعيمي ولي عهد عجمان رئيس المجلس التنفيذي بالقيادة الحكيمة لدولة الامارات والمتمثلة بصاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة “حفظه الله” واخيه صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي رعاه الله واخوانهما اصحاب السمو حكام الامارات الذين أولوا إهتماما وجهودا جبارة لتبني خطط تنموية تهدف إلى تحقيق الرفاهية والأمن والاستقرار والحياة الكريمة للأفراد وتوفير جميع متطلباتهم واحتياجاتهم والذين بسبب جهودهم استطاعت الدولة ان تحصل على المركز الاول عربيا والسابع عشر عالميا فى تقرير السعادة العالمى للعام الماضي .

وأشاد سموه بالمؤتمر من حيث التنظيم والمتحدثين و المشاركة المميزة من المسئولين والخبراء .. معربا عن سعادته لهذا الحضور الكبير والنتائج الطيبة التى خرج بها المؤتمر.

وعبر سموه عن أمله في أن يتم تنظيم هذا المؤتمر سنويا حتى يحقق الاهداف التى نظم من أجله ولتعم الفائدة على الجميع .. مشيرا الى أن دولة الإمارات تقدم مثالا يحتذى به حيث استطاعت جمع جميع الأجناس والديانات وقدمت لهم كل المقومات للعيش بسلام وأمان كما تساهم في العديد من الحملات والمشاريع لمساعدة الدولة المنكوبة مثل حملات الإغاثة في الأزمات والكوارث واغاثة الشعوب وارسال مساعدات للشعوب الشقيقة والصديقة وتنفيذ مشاريع البنى التحتية فيها من خلال صيانة وانشاء المساجد والمستشفيات والمعاهد والمدارس.

/وام / ي ع /.

تابع أخبار وكالة أنباء الإمارات على موقع تويتر wamnews@ وعلى الفيس بوك www.facebook.com/wamarabic. . .

وام/ي ع/ع ع/ع ا و