0

سيف بن زايد وقيادات الداخلية يشاركون في دورة “المعلم التنفيذي”

سيف بن زايد/دورة/مشاركة

أبوظبي في 20 ابريل / وام / شارك الفريق سمو الشيخ سيف بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية وعدد من قيادات الشرطة في دورة “المعلم التنفيذي” في منهجية وفلسفة “6 سيجما” للتحسين المستمر والتي تُمنح للفئات القيادية العليا بإشراف المحاضر الدكتور جيمس هارينغتون من معهد هارينغتون في الولايات المتحدة.

وقال سموه على هامش الدورة التي عقدت مؤخرا في أبوظبي “إن التعلم المستمر لهو هدف وحاجة ملحة لا تقف عند حد معين أو مستوى وظيفي دون آخر”..مشدداً على أن الواجب يحتم على من هم في صف القيادة الشرطية مزيداً من المسؤولية تجاه التعلم واكتساب الخبرات والمهارات الحديثة والمستجدة في مجالات الاختصاص بما ينعكس إيجاباً على أدائهم لواجباتهم إزاء المرؤوسين من جهة أو جمهور المتعاملين والمتلقين للخدمة الشرطية من الجهة المقابلة.

من جانبه قال اللواء عبدالقدوس العبيدلي مدير الإدارة العامة للجودة الشاملة بالقيادة العامة لشرطة دبي إننا نفخر بأن ننتسب إلى وزارة داخلية يقود نهجها التحديثي الفريق سمو الشيخ سيف بن زايد آل نهيان ولتكون بذلك أولى الوزارات في المنطقة التي تراعي منهجية “6 سيجما” وعقد دورة المعلم التنفيذي على يد واحد من أكبر خبراء الجودة في العالم.

ولفت إلى مستوى التفاعل الإيجابي الكبير الذي تخلل الدورة وما أسفر عنه من رؤى وأفكار ومقترحات لمشاريع تطويرية مستقبلية سيتم العمل على إنجازها بعد البحث واستعراض الأرقام والمؤشرات المطلوبة وعرضها على سمو وزير الداخلية وذلك وفقاً لتلك المعايير العالمية.

وأضاف أن الهدف من هذه الدورة يكمن في التعرف إلى سبل التطوير المستمر والأدوات اللازمة لرفع معدلات ومستويات الخدمات الداخلية والخارجية وفق نهج وآليات “6 سيجما” وتطبيقها على مختلف العمليات الإدارية والتنفيذية للوزارة فضلاً عن المضي قدماً في الارتقاء بدرجات وأحزمة “6 سيجما” المتعارف عليها عالمياً.

وشهد الدورة إلى جانب الفريق سمو الشيخ سيف بن زايد آل نهيان ..الفريق سيف عبدالله الشعفار وكيل وزارة الداخلية ومعالي الفريق ضاحي خلفان تميم القائد العام لشرطة دبي واللواء الركن عبيد الحيري سالم الكتبي نائب القائد العام لشرطة أبوظبي واللواء ناصر لخريباني النعيمي الأمين العام لمكتب سمو نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية واللواء الركن خليفة حارب الخييلي وكيل وزارة الداخلية المساعد للموارد والخدمات المساندة واللواء خميس مطر المزينة نائب القائد العام لشرطة دبي واللواء عبدالقدوس عبدالرزاق العبيدلي مدير الإدارة العامة للجودة الشاملة بالقيادة العامة لشرطة دبي.

يُذكر أن الخبير العالمي جيمس هارينغتون من مواليد عام 1929 وهو مؤلف ومهندس ومستشار في مجال تحسين الأداء والتميز المؤسسي ..كما يعتبر هارينغتون واحداً من رواد وقادة الجودة والتميز في هذا العصر فقد ألف 35 كتاباً ترجمت إلى عشر لغات منها العربية والفرنسية والإيطالية والكورية والإسبانية والصينية وغيرها.

صمم هارينغتون عشرة برامج كمبيوتر متعلقة بتحسين الأداء في مجالات الجودة والتميز والإبداع..كما عمل رئيساً للجمعية الأمريكية للجودة ورئيساً للأكاديمية الدولية للجودة لعدة سنوات وحالياً هو المدير التنفيذي لمعهد هارينغتون في أمريكا والذي يضم ثلاثة مجالات هي الحلول الإدارية والحلول التقنية وأكاديمية هاينغتون.

وتعرف “6 سيجما” بكونها رؤية وفلسفة إدارية بممارسات راسخة عبر آليات ومهارات ديناميكية في التعامل مع البيانات وتحليلها وهي منهجية متكاملة للتحسين والتطوير تعتمد أساليب وآليات إحصائية بسيطة لتحليل النتائج والبيانات بهدف تحديد أماكن التطوير والتحسين المطلوبة وتعتمد فلسفة “6 سيجما” على أسلوب المشاريع التطويرية لحل المشاكل والوصول إلى النتائج المرجوة وتسعى إلى تقديم خدمات متميزة بأعلى درجات الجودة والإتقان وبأقل تكلفة وبأسرع وقت ومن ثم الوصول إلى رضاء العميل.

كما تعدّ مقياساً لمعرفة مدى الاختلاف الموجود في أي عملية من العمليات بهدف الحد من المتغيرات في العمليات وضبطها وذلك لتلبية متطلبات العميل بصورة منتظمة عبر إمكانية القياس الدقيق للتغيير في مستوى مخرجات العملية خدمية كانت أم إنتاجية وفلسفة “6 سيجما” تفند الاعتقاد السائد خطأ أن الجودة العالية تعني تكلفة عالية بل وتبرهن بطريقة عملية أن الجودة العالية تعني في النهاية تكلفة متدنية.

/هب/

تابع أخبار وكالة أنباء الإمارات على موقع تويتر wamnews@ وعلى الفيس بوك www.facebook.com/wamarabic. . .

وام/root/و/ر ع/وح