0

نائب رئيس توتال الإمارات: نحرص على نقل أفضل تكنولوجيات صناعة النفط والغاز إلى أبوظبي

نائب رئيس توتال الإمارات/ حوار

أبوظبي في 13 نوفمبر/ وام / قال السيد سلطان الحجي نائب الرئيس لشؤون التطوير المؤسسي في شركة ” توتال الإمارات “إن وفدا من رجال الأعمال الفرنسيين يمثل الشركات الصغيرة والمتوسطة العاملة في قطاعي النفط والغاز يزور أبوظبي حاليا للمشاركة في فعاليات في الدورة الخامسة عشرة من معرض ومؤتمر أبوظبي للبترول ” أديبك 2012 “.

وذكر في حوار مع النشرة اليومية للمعرض إن ” توتال الإمارات ” نظمت جولة للوفد الإقتصادي الفرنسي في إطار حرصها على تعزيز الشراكة مع دولة الإمارات وإقامة حوار مباشر بين رجال الأعمال من الجانبين لبناء شراكات هامة تخدم صناعة النفط والغاز في أبوظبي .

ولفت إلى أن اللقاءات التي عقدت بين الجانبين ركزت على تنمية القطاع الاقتصادي الخاص بصناعة النفط والغاز وإقامة مشاريع مشتركة في إطار الجهود الرامية لتعزيز الشراكة الاستراتيجية بين الإمارات وفرنسا..

مشيرا إلى أنه ألقى محاضرة أمام الوفد الاقتصادي الفرنسي في أبوظبي حول نشاط توتال الإمارات في أبوظبي والذي بدأ في العام 1939 مؤكدا أن توتال من الشركات النفطية العالمية المساهمة مع شركة أدنوك في مشاريع النفط والغاز المختلفة ومع المؤسسات الحكومية الأخرى مثل توليد الطاقة المتجددة والطاقة البديلة.

وأكد حرص الشركة على مواصلة دورها للمساهمة في تنمية المجتمع المحلي من خلال نقل أفضل التكنولوجيات والتي ابتكرتها توتال في مجال صناعة النفط والغاز والطاقة.. لافتا إلى أن ” توتال الإمارات ” قدمت للوفد الزائر خلال معرض ” أدبيك 2012 ” عرضا موجزا عن تاريخ إمارة ابوظبي وتطور صناعة النفط فيها مرورا بقيام دولة الإمارات على يد المؤسس المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان “طيب الله ثراه”.

وقال إن اتحاد الإمارات يعتبر نموذجا رائدا للتنمية الاقتصادية والتطور الحضاري بين دول العالم وذلك بفضل القيادة الحكيمة لصاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة “حفظه الله” .

ونوه بأن الشركة تعمل وفق رؤية أبوظبي 2030 وهي الرؤية التي تمثل القاعدة الأساس للتنمية الاقتصادية لإمارة أبوظبي تجسيدا لرؤية صاحب السمو رئيس الدولة ومتابعة وتوجيهات الفريق أول سمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة .

وحول مشاركة توتال في “أدبيك 2012″ قال سلطان الحجي إن هذه أكبر مشاركة على الإطلاق لتوتال منذ قيام أدبيك في أبوظبي قبل /30 / عاما..وذكر أن وفد ” توتال ” الذي قدم من فرنسا ضم نحو/ 40 / من كبار ممثلي الشركة برئاسة كريستوف دو مارجوري رئيس مجلس الإدارة والرئيس التنفيذي في ” توتال”..مشيرا إلى أن الوفد ضم كبار المسؤولين التنفيذيين في الشركة مثل ايف لوي داري كارير رئيس دائرة الاستشكاف والإنتاج وارنو رويال رئيس دائرة الشرق الأوسط في توتال .

وقال إن ” توتال ” شاركت في مؤتمر أدبيك بأكثر من /26 / محاضرة تخصصية في مجال النفط والغاز كما استعرض خبراء توتال من جميع أنحاء العالم وعددهم /154 / مديرا أحدث تقنياتها في قطاع استكشاف وإنتاج النفط والغاز إضافة إلى تسليطهم الضوء على مبادراتها الشرركة المجتمعية المستمرة في مجالات التعليم والتدريب والثقافة والرياضة.. منوها بمشاركة حوالي/ 30 / مديرا ومهندسا ومتدربا من أبناء الإمارات من أكاديمية توتال أبو البخوش في جناح الشركة التي شاركت أيضا في أسبوع التعليم المصاحب للمعرض بكلمة حول صناعة النفط ونشاط توتال في الإمارات .

وأضاف أن مشاعل البلوشي من شركة توتال ألقت الضوء على عملية توظيف المواطنين في توتال الإمارات وذلك أمام تنفيذيين من شركات النفط وطلبة الجامعات الإماراتية..مشيرا إلى الدور التنموي الذي تقوم به توتال الإمارات لتنمية المجتمع المحلي منذ مطلع السبيعنيات وحتى الآن والتي بدأت بتجارب زراعة النخيل بالأنسجة وزراعة الخضروات في البيوت المحمية في مدينة العين .

وأكد نائب الرئيس لشؤون التطوير المؤسسي في “توتال الإمارات” حرص الشركة على مواصلة العمل بإتفاقية مع هيئة البيئة – أبوظبي لحماية أبقار البحر باعتبارها ثروة نادرة للبيئة البحرية..وقال إنها تطور باستمرار أكاديمية توتال أبو البخوش لتدريب المواطنين وتأهيلهم للعمل في حقول النفط في أبوظبي .

كما أكد حرص الشركة على الحفاظ على بيئة أعمالها بتقليل ثاني أكسيد الكربون إلى مستويات متدنية جدا في عمليات استخراج النفط وتصديره وضمان عدم تأثيره في المناطق المحيطة بالحقول ومرافي التصدير .

وقال إنه تتويجا لهذه الجهود فإن الشركة فازت بجائزة أدنوك للسلامة والبيئة كما فازت بالمرتبة الثانية في مجال تقليل حرق الغاز في الهواء إلى أدنى درجات ممكنة للحفاظ على البيئة .

وتمتد منصة العرض الخاصة بـ”توتال” على طابقين وبمساحة إجمالية تبلغ /200 / متر مربع وهي تشغل القاعة الرئيسية لموقع الحدث. وتستعرض الشركة عبر منصتها مجموعة من أحدث تقنياتها في مجال استكشاف وإنتاج النفط والغاز، بما يتضمن التصوير الزلزالي ثلاثي الأبعاد المستخدم لوضع مخططات دقيقة للمكامن فضلا عن نموذج تفصيلي لمشروع حجز وتخزين الكربون التجريبي في مدينة “لاك” بجنوب فرنسا . كما تتاح أمام زوار منصة “توتال” فرصة قيادة سيارة ” فورمولا 1 ” عبر استخدام جهاز المحاكاة الافتراضية حيث تعتبر “توتال” الراعي الرسمي لفريق “لوتس رينو” لسباقات الفورمولا 1 الذي حاز على الجائزة الكبرى لسباق أبوظبي عام 2012 إضافة إلى رعايتها لفريق سباقات “ريد بل” .

وتستعرض منصة “توتال” أثناء فعاليات “أديبك 2012” أيضا شراكاتها مع المجتمع المحلي مثل أكاديمية “توتال أبو البخوش” التي تم إطلاقها في العام 2008 بالتعاون مع معهد أبوظبي للتعليم والتدريب المهني وذلك بهدف إعداد المواطنين الإماراتيين الذين لم يتموا دراستهم وتزويدهم بالتدريب والتأهيل في قطاع تشغيل حقول النفط والغاز البحرية وصيانتها .

وتستضيف” توتال” أيضا معرض ” نور في أرض الإسلام ” طيلة فترة المعرض والمؤتمر وذلك تأكيدا على التزامها بإبراز القيم الحضارية والثقافية للبلدان العربية ومن خلال شراكتها مع المكتبة الوطنية الفرنسية حيث يحتوي على معرض رقمي لما يقارب من /300 / مخطوطة من كافة أرجاء شبه الحزيرة العربية ومنطقة الشرق الأوسط .

وتقدم “توتال” رعايتها أيضا و تشارك في متحف الإمارات العربية المتحدة الأول للنفط والغاز ضمن “أديبك” حيث يتم من خلاله تسليط الضوء على أكثر من سبعة عقود في قطاع النفط والغاز في أبوظبي من خلال استعراض مجموعة من الصور الفوتوغرافية النادرة والوثائق والتحف الفنية والمعدات والأجهزة التي تمّ تنسيقها خارج الخدمة .

ج / عب / زا /.

تابع أخبار وكالة أنباء الإمارات على موقع تويتر wamnews@ وعلى الفيس بوك www.facebook.com/wamarabic. . .

وام/ج/عب/ز ا