0

نهيان بن زايد يشهد افتتاح بطولة كأس العالم للرماية في العين

نهيان بن زايد/بطولة/افتتاح.

أبوظبي في 17 أبريل/وام/افتتح سمو الشيخ نهيان بن زايد آل نهيان رئيس مجلس أمناء مؤسسة زايد بن سلطان آل نهيان للأعمال الخيرية والإنسانية رئيس مجلس أبوظبي الرياضي رسمياً أمس منافسات بطولة كأس العالم لرماية الأطباق التي يحتضنها نادي العين للفروسية والرماية والجولف باشراف الاتحاد الدولي للرماية واتحاد الإمارات وبدعم من مجلس أبوظبي الرياضي.

ويشارك في البطولة التي تستمر حتى الثالث والعشرين من شهر أبريل الجاري /353 / رامياً ورامية يمثلون/ 50 / دولة بينهم تسع دول عربية هي الإمارات وسلطنة عمان والبحرين وقطر والكويت ومصر وسوريا ولبنان والمغرب.

وشهد حفل الافتتاح سمو الشيخ محمد بن خليفة آل نهيان عضو المجلس التنفيذي رئيس نادي العين للفروسية والرماية والجولف والمستشار محمد الكمالي الأمين العام للجنة الأولمبية الوطنية واللواء أحمد ناصر الريسي رئيس اتحاد الإمارات للرماية ومحمد إبراهيم المحمود الأمين العام لمجلس أبوظبي الرياضي ومحمد راشد الناصري رئيس اللجنة المنظمة للبطولة وباتكاركا بوناغ المندوب الفني للبطولة ورؤساء الوفود المشاركة وعدد كبير من الرماة والإداريين والفنيين .

كان حفل الافتتاح الذي مزج بين الحداثة والأصالة قد بدأ بوصول سمو راعي البطولة يرافقه كبار المسؤولين بالاتحاد الدولي للرماية لتبدأ مراسم حفل الإفتتاح بدخول الخيالة وهم يحملون أعلام الدول المشاركة والاتحاد الدولي واتحاد الإمارات للرماية ونادي العين للفروسية والرماية والجولف في تقليد جديد لم تشهده بطولات الرماية من قبل.

وعبر سمو الشيخ نهيان في تصريحات صحفية عن فخره بالتفاعل الرياضي العالمي الذي تشهده ابوظبي في مختلف البطولات والفعاليات الرياضية الدولية .. مؤكدا سموه أن استضافة العين لمنافسات كأس العالم لرماية الأطباق بمشاركة ابرز نجوم العالم في اللعبة جاء ليؤكد على الدور والخطط الاستراتيجية الطموحة لدعم مسيرة التنمية والنماء لمختلف القطاعات على مستوى الدولة.

وأكد سموه أن الدعم والاهتمام الذي يوليه صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة حفظه الله لمسيرة القطاع الرياضي ما هو الا ترجمة صريحة على رعاية القيادة لشؤونه وتعزيز مكانته في القطاعات المجتمعية الأخرى كشريك رئيسي فعال في تخريج أبطال رياضيين من الأجيال الواعدة لتسجيل الانجازات والبطولات التي تواكب النقلة الحضارية التي تعاصرها الدولة وتعزز خطوات الإبداع والابتكار والتميز لشريحة الشباب والرياضة وتدعم مسيرة رياضة الامارات مع الأخذ بتعزيز مكانتها بين الدولة المتقدمة على الصعيد الرياضي .

وأشار سموه الى أن شريحة الرياضة والرياضيين تقدر غاليا رعاية الفريق أول سمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد ابوظبي نائب القائد الاعلى للقوات المسلحة لمسيرته ورسالته الهادفة في المجتمع وحرص سموه على تمكين الرياضيين من تحقيق تطلعاتهم وطموحاتهم في جميع الاستحقاقات العالمية .

واشاد سموه بدعم سمو الشيخ هزاع بن زايد آل نهيان مستشار الأمن الوطني نائب رئيس المجلس التنفيذي وأثره البارز على تعزيز النجاحات والمنجزات التي يسطرها أبناء الامارات في الفعاليات الرياضية العالمية .

ودعا سموه نجوم رماية الامارات الى المشاركة الفاعلة في منافسات كأس العالم لرماية الأطباق وتسجيل حضورهم بقوة والسعي لمنافسة أفضل رماة العالم بصورة تشرف رياضة الامارات وتمنحها بريق الانجازات في الكرنفال الدولي متقدما سموه بالشكر والتقدير لسمو الشيخ محمد بن خليفة آل نهيان عضو المجلس التنفيذي رئيس نادي العين للفروسية والرماية والجولف لدعمه أنشطة النادي ومتابعته واهتمامه لتطوير مسيرة لعبة الرماية الى آفاق العالمية .

وتقدم سموه بالشكر والتقدير كذلك لاتحاد الامارات للرماية برئاسة اللواء احمد ناصر الرئيسي وخططه الطموحة التي تتوافق مع الأهداف التي ينشدها نجوم رماية الامارات ودعمهم المتواصل لتوسيع قاعدة الممارسين للعبة مؤكدا سموه في ختام تصريحاته حرص مجلس ابوظبي الرياضي على توفير المناخ المناسب والبيئة المثالية لدعم قطاع الرياضة والرياضيين وتفعيل ممارسة أدوارهم ورسالتهم من خلال السعي للارتقاء بمستوياتهم بجانب تسخيره لكل الإمكانيات والقدرات للأخذ بيد شريحة الرياضة الى مصاف عالمي متقدم.

وكان محمد راشد الناصري رئيس اللجنة المنظمة للبطولة قد ألقى كلمة رحب فيها بسمو الشيخ نهيان بن زايد آل نهيان رئيس مجلس أمناء مؤسسة زايد بن سلطان آل نهيان للأعمال الخيرية والإنسانية رئيس مجلس أبوظبي الرياضي راعي البطولة و سمو الشيخ محمد بن خليفة آل نهيان عضو المجلس التنفيذي رئيس نادي العين للفروسية والرماية والجولف .

وقال الناصري في كلمته ” قبل أكثر من ثلاثة عقود مضت جلس هنا مؤسس هذا الصرح الرياضي المغفور له باذن الله تعالى الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان مؤسس دولة الامارات العربية المتحدة وبفضل توجيهات صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة”حفظه الله” ودعم الفريق أول سمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة رئيس المجلس التنفيذي ومتابعة سمو الشيخ محمد بن خليفة آل نهيان رئيس النادي تم استكمال هذا الصرح الرياضي السياحي ليكون معلماً رياضياً ومزاراً سياحياً من أهم معالم مدينة العين .

وأضاف انه بفضل دعم أصحاب السمو الشيوخ استطاع النادي خلال السنوات الخمس الماضية استضافة عدد من الأحداث الضخمة على صعيد الفروسية والرماية والجولف وها هو يستضيف بطولة كأس العالم لأول مرة على أرض دولة الإمارات العربية المتحدة ويسعى إلى استضافة بطولات اسيوية وعربية مقبلة بعد افتتاح منتجع وفندق جولف ملينيوم بالنادي .

ووجه الناصري الشكر والتقدير إلى مجلس أبوظبي الرياضي برئاسة سمو الشيخ نهيان بن زايد آل نهيان واتحاد الإمارات للرماية لدعمهم مما كان له أبلغ الأثر في أن يحظى نادي العين باستضافة البطولة العالمية .

كما وجه الشكر إلى الشركات الراعية التي دأبت على رعاية الأحداث بالنادي وكانت من شركاء النجاح وحيا الناصري جهود العاملين باللجنة المنظمة واللجان العاملة بالبطولة .

وألقى باتكاركا بوناغ المندوب الفني للبطولة كلمة الاتحاد الدولي للرماية أثنى فيها على استضافة الإمارات العربية المتحدة للبطولة معرباً عن اعتزازه بتواجده في الإمارات ومرحباً بالرماة مشيراً إلى أن البطولة شهدت انجازاً لافتاً تمثل في تقديم مرافق متكاملة ووضع خطة تنظيمية متكاملة.

وتابع الحضور خلال حفل الافتتاح عروضاً من الفن الشعبي الإماراتي لرقصة اليولة من فرقة العيالة ثم قدم سمو الشيخ محمد بن خليفة هدية تذكارية إلى راعي البطولة سمو الشيخ نهيان بن زايد آل نهيان عبارة عن بندقية تثميناً لدعم سموه للرماية.. ثم تابع الحضورعرضاً للبالون الطائر بمصاحبة رقصات ايقاعية معبرة عن المناسبة نالت اعجاب الحضور.

و تفضل بعدها سمو الشيخ نهيان بن زايد آل نهيان راعي البطولة بالإعلان عن الإفتتاح الرسمي لكاس العالم 2013 قائلا ” على بركة الله أعلن رسميا انطلاق بطولة كاس العالم للرماية على الأطباق لعام 2013 من نادي العين للفروسية والرماية والجولف بمدينة العين بدولة الإمارات العربية المتحدة بالتعاون مع مجلس أبوظبي الرياضي واتحاد الإمارات للرماية “.

من ناحية أخرى شهدت ميادين نادي العين للفروسية والرماية صباح اليوم انطلاق منافسات اليوم الأول من مسابقة رماية الأطباق من الحفرة “التراب بمشاركة 91 رامياً يمثلون 36 دولة في هذه المسابقة علاوة على 17 رامياً “ام كيو اس”وهم الرماة غير الأساسيين الذين يشاركون لتحقيق رقم التأهل الأولمبي.. كما تشارك في رماية التراب 48 رامية من بين 353 رامياً ورامية.

وأسفرت الجولة الأولى لرماتنا عن تحقيق الرامي حمد بن مجرن العلامة الكاملة 25 من أصل 25 طبقاً فيما حقق وليد العرياني 22 طبقا وظاهر العرياني 21 طبقا .. أما أحمد بن مجرن فقد حقق 22 طبقا وحقق أحمد الحمادي 20 طبقاً من أصل 25 طبقا .

وعلى صعيد الترتيب العام فان حمد بن مجرن يحتل المرتبة الثانية بين 19 رامياً حققوا العلامة الكاملة في الجولة الأولى ولا تزال هناك أربع جولات متبقية بينها ثلاث جولات تقام غدا وإذا ما سار على نفس الوتيرة فإنه سوف يحقق نتيجة طيبة وتكون حظوظه عالية في التأهل إلى الجولة قبل النهائية.

وأكد المستشار محمد الكمالي الأمين العام للجنة الأولمبية الوطنية أن هذا الحدث العالمي الذي يأتي ضمن سلسلة أحداث متعاقبة احتضنتها ونظمتها دولة الإمارات وبهذا الحجم الكبير والتميز النوعي من الأبطال دليل على ثقة الهيئات الدولية في مؤسساتنا الرياضية وقدرة كوادرنا الوطنية.

وتوجه بالشكر الى مجلس أبوظبي الرياضي برئاسة سمو الشيخ نهيان بن زايد آل نهيان واتحاد الإمارات للرماية ونادي العين للرماية و الدعم المباشر لهذا الحدث العالمي الذي يشكل إضافة إلى ما سبق تنظيمه بنجاح من أحداث رياضية وبما يصب في مصلحة استراتيجيتنا الرياضية التي تهدف الى تأهل أكبر عدد من الرياضيين لأولمبياد ريودي جانيرو 2016 .

واعرب عن أمله في أن تكون هذه البطولة محطة مهمة ورئيسية للتميز والوصول الى المنصة الأولمبية .

وام/خ.

تابع أخبار وكالة أنباء الإمارات على موقع تويتر wamnews@ وعلى الفيس بوك www.facebook.com/wamarabic. . .

وام/خ/ع ع/ع ا و