0

‫جائزة محمد بن راشد للمعرفة تلقَّت طلبات الترشُّح من 34 دولة

دبي – 13 أغسطس 2018: أعلن مجلس أمناء جائزة محمد بن راشد للمعرفة عن بدء مرحلة فرز ومناقشة طلبات الترشُّح التي استقبلها موقع الجائزة من 34 دولة منذ بداية العام الجاري وحتى نهاية شهر يونيو لإعلان الفائزين بنسخة عام 2018.

(Logo: https://mma.prnewswire.com/media/697421/Mohammed_bin_Rashid_Al_Maktoum_Knowledge_Foundation_Logo.jpg )

(Photo: https://mma.prnewswire.com/media/731629/Meeting_of_the_trustees.jpg )

وقد عقد المجلس اجتماعاً موسَّعاً بهدف الاطلاع على كافة طلبات الترشُّح ودراستها، تمهيداً لإعداد القائمة النهائية، ثمَّ الإعلان عن الفائزين في الدورة الخامسة للجائزة، والذين سيتم تكريمهم خلال فعاليات “قمة المعرفة 2018” التي تنظمها مؤسَّسة محمد بن راشد للمعرفة في شهر ديسمبر المقبل في دبي.

وحضر الاجتماع الذي عُقِدَ بمقر الجائزة في دبي كلٌّ من، سعادة جمال بن حويرب، نائب رئيس مجلس الأمناء الأمين العام للجائزة، والبروفيسور نيك راولينز، أستاذ علم الأعصاب ووكيل نائب رئيس جامعة أكسفورد سابقاً، والبروفيسور ألكسندر زاندر، عضو مجلس أمناء جامعة نانيانغ التكنولوجية في سنغافورة، والدكتور علي أحمد الغفلي، وكيل كلية العلوم الإنسانية والاجتماعية بجامعة الإمارات، إضافة إلى ديفيد بي بينيت، نائب رئيس العلاقات الإنمائية والخريجين في جامعة هوارد، والبروفيسور كازوهيكو تاكيوتشي، مدير وأستاذ في نظام البحوث المتكاملة لعلوم الاستدامة في معاهد جامعة طوكيو للدراسات المتقدمة.

واطلع مجلس أمناء الجائزة على طلبات الترشُّح للجائزة لهذا العام، والتي شهدت مشاركة واسعة من أهم وأبرز الجهات والأفراد بمجال صناعة وإنتاج المعرفة من جميع أنحاء العالم، حيث بلغ عدد طلبات الترشُّح التي استعرضها مجلس الأمناء 133 طلباً، وتفوقت طلبات ترشُّح الأفراد على طلبات ترشُّح المؤسَّسات، فيما بلغت نسبة الزيادة في المشاركة بالجائزة 157% خلال دورة العام الجاري مقارنة بدورة عام 2017.

وتهدف جائزة محمد بن راشد للمعرفة إلى تكريم روَّاد المعرفة من أفراد ومؤسَّسات على مستوى العالم، وتسليط الضوء على أبرز إنجازاتهم التي ألهمت البشرية، كما تسعى الجائزة التي تبلغ قيمتها مليون دولار أمريكي، إلى الإسهام في بناء اقتصاد المعرفة من خلال تحفيز الإبداع والإنجازات في مختلف المجالات.

وتتضمَّن فئات الجائزة كلَّ ما يتعلق بمجالات المعرفة والتنمية والابتكار والريادة والإبداع، إلى جانب تطوير المؤسَّسات التعليمية والبحث العلمي، وتكنولوجيا الاتصالات، فضلاً عن الطباعة والنشر والتوثيق الورقي والإلكتروني، وغيرها من المجالات.

وتدعو مؤسَّسة محمد بن راشد آل مكتوم للمعرفة جميع المؤسَّسات والأفراد إلى المشاركة والاستفادة من فعاليات “قمَّة المعرفة 2018” التي تنظمها المؤسَّسة في الفترة من 5 إلى 6 ديسمبر المقبل تحت شعار “الشباب ومستقبل اقتصاد المعرفة”، حيث تجمع القمة في دورتها الخامسة نخبة من صُنَّاع القرار والأكاديميين والمختصين من جميع أنحاء العالم، بهدف تسليط الضَّوء على مفاهيم اقتصاد المعرفة القائم على رأس المال البشري، والاقتصاد الرقمي وأبرز مجالاته، إلى جانب الاقتصاد الإسلامي ودوره في اقتصاد المعرفة، إضافة إلى محاور الشباب ودورهم في بناء مجتمعات المعرفة.

Related Post
الاستحواذ على شركة إليبس الدنماركية يضيف تقنيات آي بي أل وليزر المعروفة عالميا إلى محفظة
شركة الهندسة البيئية العالمية تعين مديرا جديدا لعملياتها الوسط أطلسية شيكاغو، 4 أيلول/سبتمبر، 2018 /
أوتاوا، كندا، 4 سبتمبر / أيلول، 2018 /PRNewswire/ -- في إطار تلهفها الدائم لشق طريق

Leave a Reply